أخبار المركز

تخريج طلبة الدبلومات التدريبية باليرموك

مندوبا عن رئيس جامعة اليرموك رعى الدكتور أحمد العجلوني نائب رئيس الجامعة لشؤون المراكز والجودة حفل تخريج طلبة الفوج الثـــــاني  من برامج  الدبلوم المهني التدريبي التي نفذها مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية، فيتخصصات إدارة المستشفيات والخدمات الصحية، إدارة السجلات والسكرتاريا الطبية، الفنادق والمطاعم، السياحة والطيران، المساحة ومراقبة الأبنية، صيانة أجهزة الحاسوب وإدارة الأنظمة والشبكات وأمنها، المحاسبة الالكترونية، التصميم الجرافيكي، ولحام الميكانيك.

وقال الدكتور هيثم بني سلامة مدير المركز في كلمته إن انعقاد هذه البرامج التدريبية يأتي إنطلاقا من فلسفة جامعة اليرموك ورسالتها الهادفة إلى خدمة المجتمع الأردني وتنمية موارده البشرية وتأهيلها بالمعارف والمهارات، بهدف رفع مستوى الأداء الفردي والمؤسسي عند أبناء المجتمع المحلي.

وأشار إلى أن المركز يسعى لتوفير كافة مستلزمات هذه البرامج الفنية والإدارية من خلال التعاون الوثيق مع كليات الجامعة ودوائرها المختلفة، ووضع الخطط الدراسية وفق معايير الجودة وجودة المخرجات.

وأضاف أن الخريجين تلقوا تعليمهم ومهارتهم المعرفية وفق أحدث أساليب التدريب، واكتسبوا المهارات التي تتطلبها المهن المرتبطة بتخصصاتهم بما يكفل انخراطهم بسوق العمل بكل جدية واقتدار، كما  تم تدريبهم لمدة تزيد على سبعمائة ساعة تدريبية على مدار فصلين.

وأوضح أن اليرموك تؤمن بتوطيد التعاون والشراكة مع القطاع الخاص بما يحقق أهداف الجامعة ويساعدها في المضي قدما في مسيرة التطوير والبناء، من أجل تأهيل خريجيها ليكونوا على قدر من الكفاءة والمهارة لتنمية مؤسسات مجتمعنا المحلي، ومن هذا المنطلق فقد عمل المركز على بناء شراكة حقيقية مع القطاع الخاص، من خلال العمل مع شركات ومراكز خاصة، بهدف تحقيق جودة التعليم، وأيضا التفرد في طرح عدد من البرامج التدريبية.

وألقت الطالبة إسلام القزق كلمة باسم الخريجين شكرت فيها جامعة اليرموك على دعمها ورعايتها لهم وتوفير كافة المستلزمات التعليمية الحديثة لهم، وتوفير أساتذة أكفاء بذلوا ما استطاعوا من جهد في تعليمهم وإكسابهم المهارات اللازمة لدخول سوق العمل المحلي والعربي.

ودعت زملاءها الخريجين لترجمة ما اكتسبوه من معارف ومهارات في حياتهم العملية من أجل بناء مؤسساتنا الوطنية للارتقاء بأردننا العزيز إلى مصاف الدول المتقدمة.

من جانبه ألقى مدير بلدية جرش المهندس أكرم بني مصطفى كلمة باسم ذوي الخريجين شكر فيها إدارة الجامعة على جهودها الكبيرة لتلمس حاجات المجتمع المحلي وطرح مثل هذه البرامج التدريبية بهدف رفد مؤسساتنا بكوادر بشرية مؤهلة تسهم في دفع مسيرة التنمية والعطاء لبلدنا العزيز، مشيرا إلى أن اليرموك باتت من الصروح العلمية الكبيرة التي يتلألأ اسمها في سماء الجامعات المحلية والإقليمية الدولية المتقدمة.

وفي نهاية الحفل الذي حضره عدد من المسؤولين بالجامعة وحشد من الطلبة وذوي الخريجين، سلم الدكتور العجلوني الشهادات إلى الطلبة الخريجين والبالغ عددهم 120 طالبا وطالبة.