104398

A A A

قرر مجلس العمداء في جامعة اليرموك في جلسته التي عقدت مؤخرا برئاسة رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي تعيين الدكتور محمد محمود العناقرة من قسم التاريخ في كلية الآداب شاغلا لكرسي المرحوم سمير الرفاعي للدراسات الأردنية.

وقد تأسس كرسي المرحوم سمير الرفاعي للدراسات الأردنية عام 1998 بهدف إجراء الدراسات والبحوث المتعلقة بالأردن منذ نشأة الإمارة، والإسهام في نشر المعرفة عن تطور الأردن الحضاري والتاريخي وعلاقاته مع دول الجوار ومع القوى العالمية، بالإضافة إلى دراسة حياة الرواد والسياسيين والأعلام الأردنيين وأثرهم في بناء الدولة الأردنية، وإقامة المؤتمرات والندوات وورش العمل المتعلقة بالأردن وبيئته الثقافية والاجتماعية والاقتصادية ودوره السياسي والإقليمي، والمساهمة ايضا في بحث وتحليل التراث الفكري والسياسي للقادة السياسيين وأثرهم في التنمية والتحديث في الاردن.

ويذكر أن رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي قرر مؤخرا إعادة تشكيل مجلس إدارة الكرسي برئاسته، وعضوية كل من الدكتور قاسم حموري عميد الدراسات العليا والبحث العلمي، والدكتور محمد العناقرة من قسم التاريخ كلية الآداب، والدكتور يزن الشبول مدير مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع، والدكتور أيمن هياجنة من قسم العلوم السياسية كلية الآداب.

ويشار إلى أنه الدكتور العناقرة حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من الجامعة الأردنية عام 2005 ، وله العديد من المؤلفات والاصدارات المتعلقة بتاريخ الاردن ورجالاته منها : من الرعيل الاول ، رجالات من الاردن ، أوراق أردنية ، ويرأس المنتدى الثقافي في اربد منذ عام 2013 وحتى الان.

مندوبا عن رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي، رعى نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية – رئيس مجلس إدارة مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع، الدكتور أنيس الخصاونة، احتفال أسرة المركز بتكريم الدكتور هشام المساعيد، المدير السابق للمركز بمناسبة انتهاء فترة عمله.

وعبر الخصاونة عن تقدير رئاسة الجامعة للجهود التي قام بها المساعيد، خلال فترة توليه إدارة المركز، والتي كانت عبارة عن جهود مقدرة ومعروفة لدى الجميع، مبينا ان هذه الجهود إنما هي تراكمية تبني على ما تحقق، وأن تغير الإدارات هي فكر إداري لضخ دماء جديدة للإبداع والتطوير بما يحقق الهدف العام وهو خدمة الجامعة او المؤسسات بشكل عام.

وأضاف لقد نجح المركز في تحقيق رسالة الجامعة نحو مجتمعها المحلي بخدمته والتواصل معه، من خلال انشاء حلقات جديدة لهذا التواصل، ومد جسور للتفاعل مع مختلف المؤسسات ذات العلاقة، من خلال تعزيز عملية التنمية عبر التدريب، وبالتالي تعزيز معارف ومهارات الطلبة وتهيئتهم لسوق العمل.

وقال مدير المركز الدكتور يزن الشبول اننا نجتمع اليوم، لنكرم زميلا عزيزا، ادار المركز خلال العامين الماضيين، فهذا هو ديدن اليرموك وأبنائها، يكرمون بعضهم بعضا، لتستمر مسيرتها ورسالتها بالنجاح والتميز تحت ظل الراية الهاشمية.

وتابع لقد بذل الدكتور هشام المساعيد جهودا مخلصة، قدم فيها الكثير للمركز وجامعته، مشيرا إلى ان المركز وبدعم رئاسة الجامعة، سيواصل نهجه والبناء على الإنجازات، وتحقيق رؤية جامعة اليرموك في التعليم والنهضة وخدمة المجتمع.

وشكر المساعيد رئاسة الجامعة وأسرة المركز على هذا التكريم، الذي اعتبره تكريما ليس له على المستوى الشخصي فقط، وإنما تكريم لأسرة المركز، مبينا ان الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية جاءت بجهد جماعي، وأن هذه الإنجازات بُنيت على ما سبق، ولولا جهد الزملاء السابقين ما وصلنا إلى ما نحن عليه اليوم من مسيرة المركز الناجحة.

ولفت إلى أن دعم رئاسة الجامعة وتبنيها لكافة الأفكار التي قدمها المركز كان متطلبا رئيسيا للإبداع والتطوير في خطط المركز وبرامجه، متمنيا لإدارة المركز وأسرته النجاح والتوفيق في خدمة جامعة اليرموك ومسيرتها.

تتقدم أسرة مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع ممثلة بمدير المركز وكادر العاملين في المركز بأسمى آيات التهاني والتبريك إلى صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد الأمين بمناسبة عيد ميلاده الميمون السادس والعشرون. وندعو الله أن يمد في عمره وأن يعيد هذه المناسبة على سموه بموفور الصحة والعافية وبمزيدا من التقدم والازدهار والإنجازات وأن يحفظه في ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه

قرر رئيس جامعه اليرموك الدكتور زيدان كفافي تكليف الدكتور يزن الشبول من كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب القيام بأعمال مدير مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع.

ويذكر أن الشبول حاصل على درجة الدكتوراة في نظم المعلومات / أمن وحماية المعلومات من جامعة ولاية داكوتا في الولايات المتحدة الأمريكية عام ٢٠١٧.